سمّ العنكبوت يشفي من الألم !

 

{السفير نيوز}

من منّا لا يخاف من لدغة العنكبوت السّامة ، لكن لهذه الحشرة أيضاً فائدة كبيرة اكتشفها العلماء حديثاُ.

فقد أعلن باحثون في نظام الرعاية الصحية في ولاية لويزيانا الاميركية عن وجود مسكّن جديد في سمّ العنكبوت، يتميز بفعالية أكبر وعوارض جانية أقلّ من دواء المورفين المخدّر .

وتوصّلوا الى هذه النتيجة الإيجابية، بعد أن قاموا بتجارب على الفئران واكتشفوا أن هذا المسكّن الجديد يعطي فعالية طويلة الأمد دون أي عوارض جانية على صعيد الجهاز التنفّسي.

في المقابل، بعد أن تم حقن الفئران بالجرعة نفسها من المورفين، تبيّن أنها واجهت مشاكل كبيرة في التنفّس.

وتعمل الببتيدات الموجودة في سمّ العنكبوت على قطع القنوات التي تنقل الألم الزمن في الرأس الى جسم الإنسان. ويتوقع الباحثون أن نسبة إدمان الجسم على هذا المسكن الجديد سيكون أقل بكثير من دواء المورفين.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم