المقالات


(بغداد- السفير نيوز )

أعلن محافظ نينوى أثيل النجيفي، اليوم الاحد، عن التعرف على هوية ثلاثة أشخاص شاركوا بعملية تخريب آثار متحف الموصل، واكد أن كتائب الموصل كتبت عبارات على منزل احدهم تهدد بالثار من تنظيم (داعش)، فيما اشار إلى أنه سيتم اتخاذ "الإجراءات القانونية ضدهم".

وقال اثيل النجيفي على صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي (الفيسبوك)، انه تم "تشخيص ثلاثة من مجرمي تنظيم (داعش) من الذين قاموا بتحطيم الآثار في متحف الموصل"، مبينا أن "كتائب الموصل كتبت عبارات على احد منازل هؤلاء في منطقة حي الزهور، وسط مدينة الموصل".

واكد النجيفي أن "هؤلاء المجرمين فضلاً عن تحطيمهم الآثار قاموا كذلك بسرقة ما سهل حمله منها"، مشيرا إلى أنه "سيتم تحريك الإجراءات القانونية بحقهم من الآن".

وتابع النجيفي أن "قانون الآثار رقم 55 لسنة 2002 قد جعل عقوبة الإعدام لمن يسرق الاثار، كما في حالة (داعش) وهم يحملون سلاحهم اثناء عملية الهدم والسرقة".

ونشر المحافظ صورة فوتوغرافية تقول للجدار الخارجي لمنزل احد المشاركين في عملية تحطيم اثار الموصل كتب عليه، (سنحطمكم يا دواعش الجهل والظلام كما حطمتم تاريخ حضارتنا)، خطتها كتائب الموصل.

وكانت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) دعت، أول أمس الجمعة،( 27 شباط 2015)، إلى عقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي لحماية الإرث العراقي عقب "التدمير الشامل" للآثار في العراق على يد (داعش)، وعدت تدميرها "إثارة للنعرات الطائفية والعنف إضافة إلى المأساة الثقافية والحضارية"، وفيما أشارت إلى أن قسماً من التماثيل التي قام (داعش) بتحطيمها في الموصل يعود إلى حقبة مدينة الحضر القديمة في نينوى، أكدت أن تدمير الآثار يعد انتهاكاً لقرار مجلس الأمن المرقم 2199.

ووصف علماء تنقيب وخبراء آثاريون حادث تدمير الآثار العراقية بمثابة كارثة كالتي حصلت في العام 2001 عندما فجر مقاتلو طالبان تماثيل الباميان بوذا في أفغانستان باستخدام الديناميت.

وكان تنظيم (داعش) بث، يوم الخميس،( 26 شباط 2015)، شريطاً مصوراً يظهر تدمير عناصره الآثار الموجودة في متحف الموصل التاريخي، وسط المدينة، (405 كم شمال بغداد)، كما يظهر التسجيل تدمير ثور مجنح آخر موجود في "بوابة نركال" الأثرية في مدينة الموصل.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم