المقالات

{بغداد:-السفير نيوز}

اكد النائب السابق عبد ذياب العجيلي، الاربعاء، أن ابناء عشائر البو عجيل مستعدون لدعم القوات الامنية لمواجهة تنظيم "داعش" في محافظة صلاح الدين، فيما نفى انضمام اي شخص من العشيرة الى صفوف التنظيم.

وقال العجيلي وهو وزير أسبق ونائب سابق وأحد وجهاء عشائر البوعجيل، في حديث لبرنامج (10 للـ11) الذي يبث على فضائية السومرية، إن "عشائر البو عجيل مستعدة لقتال داعش في مدينة تكريت وجميع المناطق، شرط دعمها بالسلاح من قبل الحكومة العراقية"، نافيا "انضمام اي شخص من عشائر البوعجيل الى تنظيم داعش".

واضاف العجيلي، الذي كان يشغل منصب وزير التعليم العالي، أن "ابناء عشائر البو عجيل متواجدة في سامراء وبيجي وجامعة تكريت وهي تساند القوات الامنية"، مبينا ان "البو عجيل وجميع عشائر محافظة صلاح الدين جميعها ضد تنظيم داعش".

وتشهد محافظة صلاح الدين هذه الايام انطلاق عملية "لبيك يا رسول الله" لتطهير المحافظة من سيطرة تنظيم "داعش".

وأعلنت وزارة الداخلية، الثلاثاء (3 اذار 2015) عن العثور على مركز اتصال لتنظيم "داعش" للقيادة والسيطرة شرقي صلاح الدين، مؤكدة أنه يحتوي على برج اتصالات ونضائد شمسية.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم