المقالات

 

 

{بغداد:-السفير نيوز}

اكد رئيس الجمهورية فؤاد معصوم اليوم السبت ضرورة العمل على تهيئة المناخات المناسبة لتقريب المواقف بين الأطراف السياسية من أجل ايجاد حلول واقعية للقضايا العالقة في البلاد.

وذكر بيان رئاسي تلقت وكالة السفير نيوز  نسخة منه اليوم السبت  ان "معصوم التقى في اربيل الأمين العام للاتحاد الإسلامي محمد فرج ولقائه بقيادات الاتحاد الإسلامي، حيث جرت مناقشة أهم المستجدات على الساحتين السياسية والأمنية والمخاطر التي تهدد الأمن والاستقرار".

وأشار الرئيس معصوم خلال اللقاء إلى " مجريات الأوضاع وتطوراتها، لاسيما ما يجري حاليا على ساحات القتال ضد تنظيم داعش، وضرورة تكاتف الجهود لدحر هذا التنظيم الارهابي، وتطهير البلاد من جرائمه التي يقترفها ضد الجميع".

من جانبه سلط محمد فرج الضوء على الأوضاع السياسية والاقتصادية في إقليم كردستان، خصوصا في ظل الاستمرار في مواجهة الإرهاب وتداعياتها من خلال نزوح موجة كبيرة من المواطنين الذين فروا من بطش هذا التنظيم، فضلا عن المشاكل الناجمة عن انخفاض أسعار النفط وتأثيره على حياة المواطنين".

وجدد الأمين العام للاتحاد الإسلامي الكردستاني بحسب البيان " مساندته للجهود التي يبذلها الرئيس معصوم الرامية إلى تنشيط الحوارات الايجابية بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان للوصول إلى تنفيذ الاتفاق النفطي الأخير الذي من شأنه أن يساهم في وصول الطرفين إلى حل للقضايا العالقة بين بغداد واربيل"


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم