المقالات

{بغداد:-السفير نيوز}

اكد عضو لجنة الامن والدفاع النيابية عباس الخزاعي، السبت، أن اللجنة النيابية المشلكة للتحقيق بخصوص سبايكر لديها ملاحظات على معلومات ضمنتها لجنة وزارة الدفاع بخصوص نفس القضية، مبيناً أن لجنة الامن طالبت بإعادة التحقيق في القضية.

وقال الخزاعي في تصريح للسفير نيوز، إن "الامر الديواني الذي اصدره مجلس النواب هو متابعة اللجنة التحقيقية المشكلة بوزارة الدفاع بخصوص مجزرة سبايكر"، مبيناً أن "اللجنة التابعة للدفاع عملت اكثر من ثلاثة اشهر واستضافت عدداً من الضباط وقدمت تقريرها".

اضاف الخزاعي أن "تقرير لجنة وزارة الدفاع تضمن افادات بعض الضباط في الوزارة بأن خروج الجنود من قاعدة سبايكر كان وفق اجازة منحت لهم لمدة 15 يوم، وبعد الانتهاء منها سيتم التحاقهم في مطار المثنى"، مشيرا الى ان "هذه الافادات تم نفيها من خلال افادات اخرى لضباط اخرين تمت استضافتهم من قبل اللجنة النيابية المعنية بالمجزرة".

وتابع ان "اللجنة النيابية بخصوص سبايكر لديها ملاحظات على معلومات ضمنتها لجنة الوزارة"، لافتا الى ان "تقرير اللجنة النيابية يقول إن وقوع مجزرة سبايكر هو من تداعيات سقوط الموصل، ولم يكن هناك سيطرة على الوحدات العكسرية بقاعدة سبايكر".

واكد الخزاعي أن "القادة الامنيين المتواجدين بالمنطقة يتحملون مسؤولية ماحصل حسب مسؤولية كل ضابط"، موضحا ان "اللجنة طالبت بإعادة التحقيق واحالة الضباط التي حصلت في مواقع مسؤوليتهم المجزرة الى للقضاء، لانهم صاحب الكلمة والفصل".

يذكر أن تنظيم "داعش" أعدم المئات من المتدربين والطلبة العسكريين في قاعدة (سبايكر) الواقعة شمال مدينة تكريت وسجن بادوش بمدينة الموصل، عندما فرض سيطرته على المنطقتين منتصف شهر حزيران الماضي، فيما أشارت مصادر أمنية الى أن سبب إعدامهم يعود الى خلفيات طائفية.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم