المقالات


(بغداد- السفير نيوز )

قال وزير النفط العراقي عادل عبد المهدي الخميس إن "أعداء" الاتفاق النفطي بين بغداد وأربيل في ازدياد، مشددا على ضرورة سن قانون النفط لتجاوز الازمات.

وأضاف عبد المهدي خلال مشاركته في منتدى السليمانية أن "غياب قانون خاص بالنفط والغاز هو سبب اثارة الازمات الحالية التي يواجهها العراق"، بحسب بيان لمكتبه ورد لـ"شفق نيوز".

وأكد وزير النفط في بيان لمكتبة الاعلامي تلقت السفير نيوز نسخة منه اليوم على "ضرورة وجود قانون خاص بانتاج وتصدير النفط"، مشيراً الى "اهمية مد انبوب للنفط بين كركوك وتركيا".

ولفت عبد المهدي إلى ان الحكومة العراقية لا تتعامل مع اقليم كوردستان كمشتري للنفط، مضيفاً بأن "اعداء الاتفاق الموقع بين بغداد واربيل في ازدياد".

وبخصوص العلاقات الثنائية بين الجانبين قال عبد المهدي، ان "بغداد ستبقى العاصة الاهم بالنسبة للكورد".

وذكر وزير النفط ايضاً، بان "380 الف برميل (يوميا) وصل الى ميناء جيهان في كانون الثاني، لكن الحكومة العراقية تسلمت 135 الفاً فقط، وفي شهر شباط 436 الف برميل (يوميا) وصل الى ميناء جيهان وتسلمت منه الحكومة 306 الف برميل".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم