المقالات


(بغداد- السفير نيوز )

أعلنت قيادة شرطة بابل ،اليوم الاحد، عن اعتقال عصابة مختصة بعمليات القتل وسرقة السيارات شمالي المحافظة خلال عملية نوعية نفذتها مفارز القوة وجهاز الاستخبارات.

وقال قائد شرطة بابل اللواء رياض الخيكاني خلال مؤتمر صحفي  ان "قوة من الشرطة وجهاز الاستخبارات قامت بنصب كمين بناءً على معلومات استخباراتية، للمتهم محمد علي الزوبعي المكنى ابو فاطمة، الذي ينتمي لـ[ داعش] ولاية بغداد قاطع الكرخ الجنوبي والمختص بالاغتيالات وجمع معلومات أمنية عن الاشخاص الذين يتم اغتيالهم حيث اعترف على اكثر من 10 حوادث اغتيال في منطقة الحصوة وسرقة السيارات واغتيال اصحابها في الكرخ الجنوبي البياع والمحمودية والسيدية والدورة".

وأضاف، إن "اغلبها كانت اغتيال وسرقة سيارات[ التكسي] ليتم تسليمها الى جهة ثانية في ابوغريب تقوم بتلغيمها وتفجيرها داخل العاصمة بغداد".

واشار الى ان "المتهم اعترف على جميع جرائمه وعلى ثلاثة من المتعاونين معه تم القاء القبض عليهم في منطقة مويلحة التابعة لقضاء المسيب، 45 كم شمالي المحافظة".

من جانبه قال المسؤول الارهابي محمد الزوبعي المكنى بـ[أبو فاطمة]لـ[ أين]ان "انتمائي كان في عام 2011 على ولاية قاطع الكرخ الجنوبي ونفذت خمس عمليات مع اثنين المرافقين المتعاونين مع التنظيم وعملي مختص بالاغتيالات وسرقة السيارات ومن ثم نقلها للجهة المسؤولة عن تلغيم والتفجير".

وأضاف ان "المسؤول عن التلغيم له ارتباط معي ويدعى [أبو عبد الله الشرعي]، حيث ان اغلب عمليات الاغتيال وسرقة السيارات تجري خلف علوة الرشيد في بغداد ".

واشار الى انه يستلم شهريا 150 الف دينار كفالة و150 الف دينار كأيجار للمنزل، وتم اعتقاله من قبل قوة شرطة بابل اثناء كمين نصب ل


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم