المقالات


(بغداد- السفير نيوز )

اعلن جهاز المخابرات الوطني، الاحد، عن تفكيكه مجموعة ضالعة بالقتل والإرهاب متكونة من 31 "إرهابياً" بما يسمى "ولاية بغداد"، مؤكداً أن المجموعة مسؤولة عن تنفيذ 52 عملية في العاصمة.

وقال جهاز المخابرات في بيان صحافي نقله التلفزيون الرسمي ، إن "جهاز المخابرات فكك مجموعة ضالعة بالقتل والإرهاب تتكون من 31 إرهابياً في ما يسمى بولاية بغداد"

وأضاف الجهاز أن "المجموعة الإرهابية مسؤولة عن تنفيذ 52 عملية في بغداد عام 2014 وبداية عام 2015"، مشيراً الى أنها "مسؤولة عن تفجيرات مدينة الصدر والشعلة والشعب وبوب الشام والكرادة وشارع الصناعة وشارع السعدون وجميع عمليات اغتيالات منتسبي القوات الامنية".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم