المقالات

{بغداد:-السفير نيوز}

أكد رئيس المجلس الأعلى الإسلامي عمار الحكيم، السبت، على ضرورة صناعة حياة آمنة، فيما لفت الى أن المجاهدين يقاتلون في الجبهات ليعبروا عن رسالتهم للحياة والاستقرار.

وقال الحكيم في تصريح للسفير نيوز لدى مشاركته في حملة تشجير أطلقتها أمانة بغداد ومنظمات مجتمع مدني في 14 شارعاً ببغداد، "في هذا اليوم الكريم اليوم البغدادي الجميل وبداية الربيع وأجواء الطبيعة نغرس وردة ونبتة ونزرع شجرة لنعبر عن رسائل الحياة التي يجب أن نتمسك ونعتز بها ونتمحور فيما بيننا لصناعة حياة آمنة". 
وأضاف الحكيم، أن "إخواننا المجاهدين يقاتلون في الجبهات ليعبروا عن رسالتهم للحياة"، مشددا بالقول "نحن لا نقاتل للقتال، وإنما نقاتل للحياة والاستقرار وللامان". 

وتابع، أن "هذه الخطوة هي تعبير عن تمسكنا بمدينتنا ووطننا وحياتنا، ويجب أن نحرص دائما على إطلاق مثل هذه الرسائل"، مبينا أن "أمانة بغداد والدوائر المختصة تقوم بهذه الحملة في كل بغداد والشباب يقومون بهذا الدور في كل أنحاء العاصمة". 

وكان وزير البيئة قتيبة الجبوري دعا، الأربعاء (11 آذار 2015)، أمانة بغداد ووزارة البلديات بتوجيه دوائرهم في بغداد والمحافظات بان يكون ربيع هذا العام موسماً للتشجير وزيادة المساحات الخضراء.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم