المقالات



(بغداد- السفير نيوز )

قالت منظمة اليونسكو السبت إن المديرة العامة للمنظمة إرينا بوكوفا ستطلق السبت حملة "متحدون مع التراث" في بغداد من أجل حشد الدعم العالمي لحماية تراث العراق.

وأفادت المنظمة في بيان لها" إن الحملة ستستخدم قوة الشبكات الإجتماعية لخلق حركة تضامنية عالمية لأجل حماية التراث المعرض للخطر في العراق وأماكن أخرى بهدف تقديم حملة مضادة للإعلام الطائفي.

وأشارت المنظمة الى زيارة بوكوفا لبغداد ستكون ليوم واحد ستلتقي خلالها مع رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، ورئيس مجلس النواب سليم الجبوري.

وبينت المنظمة أن الحملة ستطلق في تمام الساعة الثانية والربع من بعد الظهر في جامعة بغداد بوجود الطلبة وأعضاء هيئة التدريس بالإضافة الى العديد من المسؤولين رفيعي المستوى من الحكومة العراقية، وسيلي حفل الإفتتاح مؤتمر صحفي.

ومن المقرر أن تلقي المديرة العامة للمنظمة خطابا في افتتاحية "المؤتمر النوعي الإسلامي الأول للامناء العامين للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة" الذي ينظمه الإيسيسكو وبرعاية وزارة التربية في بغداد.

وتتضمن ايضاً زيارة بوكوفا اطلاق مشروع "الحفاظ على المجموعات المتحفية والمواقع التراثية المعرضة للخطر" بدعم من اليابان في تمام الساعة الواحدة ظهراً في المتحف الوطني في بغداد بحضور وزير السياحة والآثارعادل فهد شرشاب والسفير الياباني للعراق.

وتعرضت الآثار العراقية والمعالم الثقافية والحضارية إلى عملية تدمير واسعة النطاق على يد تنظيم داعش في شمالي البلاد خلال الأشهر الماضية من ضمنها محتويات متحف الموصل ومدينتي نمرود والحضر الأثريتين


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم