المقالات

 

بغداد- السفيرنيوز

عزت لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية، اهمال تصدير واستثمار المعادن لعدم استقطاب المستثمرين من قبل هيئات الاستثمار.

وقال نائب رئيس اللجنة حارث الحارثي، للسفيرنيوزاليوم الخميس ، ان "عدم وجود التعاون تسبب بإهمال تصدير واستثمار الفوسفات والمواد الثمينة من الفلزية واللافلزية، وخصوصا مادة الكبريت".

واضاف ان "موقع المشراق يعد ثاني موقع بالعالم من حيث نوعية وكثرة الكبريت الصافي، الا انه لا يوجد اعلام للمستثمر ولا توجد هيئات استثمارية تستقطب المستثمرين".

وتابع الحارثي، "كما لا توجد اجازات لتصدير هذه المادة التي تساعد النفط، وبحال انخفاض اسعاره يمكن اغلاق الابار واعتماد موارد اخرى".

وكان الحارثي، اكد في 20 من اذار الماضي، ان تعديل قانون الاستثمار سيكون في خدمة المستثمرين، والقضاء على الروتين المتبع في دوائر الدولة التي تتعامل مع المستثمرين.

وقال الحارثي، ان "الروتين المتبع في دوائر الدولة والمعايير سبب بتأخير صدور اجازات الاستثمار، فضلا عن عدم وجود سياسة اقتصادية صحيحة، الامر الذي اخر الاقتصاد والتنمية الاقتصادية، وشل القطاع الخاص بشكل كامل".

واوضح ان "من المشاكل التي تواجه المستثمرين، هي اجازات العمل التي لا تصدر الا بعدد من السنوات، وعدم الحصول على الاراضي، اذ ان اراضي الدولة محصورة للوزارات، الامر الذي اغلق الابواب امامهم"، مؤكدا على "ضرورة الانفتاح من خلال اكثر من نافذة لتسريع في انجاز اجازات العمل".

يشار الى ان، عضو اللجنة المالية النيابية مسعود حيدر، اعلن في 17 من شباط الماضي، عن وضع خطة استراتيجية لمدة 15 سنة تهدف الى دعم الاستثمار وتشجيع المستثمرين الاجانب.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم