المقالات

 

بغداد- السفيرنيوز

دعا عضو مجلس النواب عن ائتلاف الوطنية النائب كاظم الشمري، الخميس، الاجهزة الامنية ومتطوعي الحشد الوطني العراقي [الحشد الشعبي وفصائل المقاومة والعشائر] الى عدم التراخي والانشغال بالفرح بتحرير تكريت وترك الهدف الاكبر وهو تحرير نينوى والانبار لتكون فرحتنا الاشمل بتطهير كل شبر من ارضنا من براثن الارهاب والدواعش.

وقال الشمري في بيان صحفي تلقت وكالة السفيرنيوز نسخة منه ان "تحرير تكريت والتي استكملت من خلالها عمليات تحرير محافظة صلاح الدين من الارهاب هي فرحة وانتصار يفتخر به كل عراقي شريف شارك في المعركة بجسده او بقلبه ودعائه لتحقيق النصر ،لكننا في نفس الوقت يجب ان نتعامل مع الامور بتركيز لان عدونا رغم انكساره لكنه مازال موجودا على الارض فعليا وهنالك من يعاني من بطشه ومازالت هنالك اطراف خارجية تدعمه".

واضاف ان "العيون والقلوب كلها اليوم على متطوعي الحشد الوطني العراقي لحسم المعركة في نينوى والانبار ،وعلينا منذ اللحظة وضع الستراتيجات الكاملة للبدء بها لتطهير اخر شبر من بلادنا"، مؤكدا على "ضرورة مسك الارض والتنسيق الكامل مع عشائر المحافظتين وقوات البيشمركة الكردية وطيران التحالف الدولي لتحقيق الهدف".

وتوقع الشمري ان "تكون معارك التحرير لنينوى والانبار مثال اخر للوحدة الوطنية بين جميع المكونات ودرسا قاسيا لكل من يفكر بدخول شبر واحد من ارضنا"، متمنيا من "جميع السياسيين دعم قواتنا المسلحة والحشد الوطني العراقي لانهم اليوم يمثلون امل العراق وعنوان فخره امام كل دول العالم"


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم