المقالات

{بغداد:-السفير نيوز}

اعلنت غرفة عمليات الأمانة العامة لمجلس الوزراء، الأحد، عن اكتشاف عدد آخر من المقابر الجماعية لضحايا سبايكر.

وقالت الغرفة في بيان تلقت السفير نيوز نسخة منه، إنها "اكتشفت عددا آخرا من المقابر الجماعية لشهداء سبايكر في منطقة القصور الرئاسية في تكريت".

وأضافت، أن "العثور على المقابر الجديدة تم بمساعدة جهاز مكافحة الإرهاب وكشف الدلالة لمنفذي الجريمة الذين تم إلقاء القبض عليهم".

وكان رئيس محكمة التحقيق المركزية القاضي ماجد الأعرجي أعلن، أمس السبت (4 نيسان 2015)، عن إجراء كشف موقعي لمحل جريمة سبايكر في مجمع القصور الرئاسية بمحافظة صلاح الدين، وفيما بين انه تم الاطلاع على أكثر من مقبرة جماعية تضم رفات الشهداء، أكد صدور ٥٩٠ مذكرة قبض بحق متهمين هاربين.

وكانت اللجنة النيابية لتقصي حقائق جريمة "سبايكر" كشفت، في (2 نيسان 2015)، عن قرب عرض تقرير مفصل على البرلمان بشأن أحداث الجريمة يتضمن أسماء منفذيها، مشيرة إلى عدم رغبتها بنشر جميع الأسماء لان ذلك سيمكن المجرمين من الهروب.

يشار إلى أن تنظيم "داعش" أعدم المئات من المتدربين والطلبة العسكريين في قاعدة (سبايكر) الواقعة شمال مدينة تكريت عندما فرض سيطرته على هذه المنطقة منتصف شهر حزيران الماضي، وأشارت مصادر أمنية إلى أن سبب إعدامهم يعود إلى خلفيات طائفية.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم