المقالات

{بغداد:-السفير نيوز}

رجح رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، الخميس، ان تخفض الحكومة الرواتب خلال الشهرين المقبلين اذا استمر انخفاض اسعار النفط، مؤكدا ان الوضع في العراق مقلق بشكل واضح وخصوصا في الجانب الاقتصادي.

وقال الجبوري في مقابلة مع وكالة روسيا اليوم وتلقت السفير نيوز نسخة منه ا ان "العراق يمر بظرف اقتصادي صعب وقد يشهد الشهرين المقبلين في حال استمرار انحدار اسعار النفط او عدم استقراره حالة من المأزق"، مبينا ان "العراق يحتاج الى برنامج واضح وإجراءات سريعة من الحكومة وقد تطال انخفاض الرواتب ".

وأضاف الجبوري ان "الازمة الاقتصادية التي يشهدها العراق جعلته يفكر بفتح افاق اقتصادية او زراعية غير النفط، الا انه لغاية الان ما زال العراق معتمدا على النفط وما زالت الازمة الاقتصادية مستمرة فيه"، مشيرا الى ان "العراق لديه مسعى لمعالجتها وقد يضطر لاجراءات اخرى بمساعدة دول لتجاوز الازمة على الرغم من ان الوضع مقلق بشكل واضح وخصوصا في الجانب الاقتصادي".

وكان وزير المالية قد اعلن في 29 كانون الاول 2014 انه تم توجيه لوزارة الكهرباء وأمانة بغدادوغيرها من المؤسسات الاخرى من اجل جباية الايرادات من اجور الماء والكهرباء والصرف الصحي والنظافة وخاصة مع انخفاض موازنة العام الحالي مع استمرار انخفاض في اسعار النفط العالمية.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم