المقالات

(بغداد- السفير نيوز )

قدم المرجع الديني الاعلى اية الله العظمى السيد علي السيستاني تعازيه بضحايا الهجوم المسلح على المصلين في حسينية بمدينة الاحساء في السعودية الاسبوع الماضي

وكان مسلحون قد قتلوا سبعة مواطنين سعوديين، واصابوا 12  اخرين ، في حادث إطلاق نار على حسينية المصطفى في قرية الدالوة بمحافظة الأحساء مساء الاثنين الماضي خلال احيائهم ذكرى عاشوراء.

وقال المرجع السيستاني في بيان تعزيته مخاطبا أهالي الاحساء "عظم الله اجوركم واجورنا بمصاب سيدنا وامامنا ابي عبدالله الحسين صلوات الله عليه، فان الاعتداء الآثم الذي تعرض له جموع اخواننا المشاركين في عزاء السبط الشهيد عليه السلام في حسينية المصطفى ببلدة الدالوة واودى بحياة جمع وجُرح فيه اخرون قد اوجع القلوب واحزن النفوس فانا لله وانا اليه راجعون".

وأضاف المرجع الديني الاعلى "اننا اذ نعزيكم ونواسيكم في هذا المصاب الجلل نسال الله العلي القدير ان يحشر الضحايا الاعزاء مع شهداء الطف [ع] ويلهم ذويهم الصبر والسلوان ويمن على الجرحى بالشفاء العاجل انه سميع مجيب ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم".

وكان أهالي الاحساء قد شيعوا أمس الجمعة شهداءهم وسار موكب ضخم من المشيعيين في الدالوة، وهم يرددون شعاراً واحداً "أخوان سنة وشيعة هذا الوطن ما نبيعه"، وسط إجراءات أمنية مشددة.

ولاقى الاعتداء على الحسينية ردود افعال شعبية غاضبة واستنكارات دولية داعية في الوقت ذاته السلطات السعودية الى التحقيق في الحادثة وتقديم الجناة الى العدالة.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم