المقالات


(بغداد- السفير نيوز )

عبّر المرجع الديني محمد اليعقوبي، يوم الاربعاء، عن تفاؤله بزيارة رئيس الجمهورية فؤاد معصوم الى السعودية، وأمله في مساهمتها بحل المشاكل العالقة -ولو تدريجيا-  بحسب الأهمية والأولوية.

وقال اليعقوبي في بيان تلقت السفيرنيوزنسخة منه "، لدى استقباله معصوم قبل توجهه الى الرياض إن "الأجواء الإيجابية التي سادت العلاقات بين البلدين بعد التغيرات السياسية الأخيرة في العراق تساعد على تقريب مسافة الحل".

واضاف ان "الرئيس يذهب مستنداً الى اجماعٍ من القوى السياسية وتأييدٍ من المرجعية الدينية في النجف الأشرف حيث ينطلق منها الى المملكة السعودية لإيصال هذه الرسالة، مع حصول القناعة المشتركة لدى قيادة البلدين بأن خطر الإرهاب والتكفير يهدد الجميع على حدٍ سواء، ولا يفرّق بين دين وآخر أو طائفةٍ واُخرى أو قومية واُخرى".

ودعا اليعقوبي الى "أهمية تماسك الجبهة الداخلية وحل الخلافات بين الكتل السياسية وتوحيد المواقف إزاء هذه القضايا الخطيرة مادام العدو يستهدف الجميع ويريد تخريب الحياة في كل جوانبها".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم