المقالات


(بغداد- السفير نيوز )

اتفق اقليم كوردستان والحكومة الاتحادية على حل "شامل" لكافة المشاكل بين الطرفين وبخاصة فيما يتعلق بالنفط.

جاء ذلك طبقا لما اورده بيان مشترك صدر بعد لقاء جمع عادل عبدالمهدي وزير النفط في الحكومة الاتحادية ونيجيرفان بارزاني رئيس وزراء اقليم كوردستان وقباد طالباني نائب رئيس مجلس الوزراء.

وذكر البيان الذي ورد لـلسفير نيوز" أنه "بعد نقاش مثمر تمكن الطرفان من التوصل لاتفاق لايجاد حل متساو وشامل لكافة المشاكل العالقة بين الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كوردستان".

وكخطوة اولى، بحسب البيان تم الاتفاق على قيام الحكومة الاتحادية بتحويل مبلغ 500 مليون دولار لحكومة اقليم كوردستان.

وقال البيان انه تم الاتفاق على قيام حكومة اقليم كوردستان بوضع 150 الف برميل من النفط الخام يوميا تحت تصرف الحكومة الاتحادية.

وجاء في البيان ايضا ان نيجيرفان بارزاني رئيس حكومة اقليم كوردستان سيرأس وفدا يصل بغداد في الايام القليلة القادمة لوضع حلول شاملة وعادلة ودستورية لجميع القضايا العالقة.

وكانت حكومة اقليم كوردستان قد ذكرت في بيان اليوم إنها اتفقت مع الحكومة الاتحادية على مواصلة المباحثات بشان الخلافات على إدارة الثروة النفطية لحين التوصل لتسوية.

وجاء الاتفاق في أعقاب اجتماع بين نيجيرفان بارزاني رئيس حكومة الاقليم ونائبه قباد طالباني مع عادل عبد المهدي وزير النفط العراقي.

ويدور خلاف بين الجانبين يعود لسنوات حول إدارة الثروة النفطية. وقطعت بغداد رواتب موظفي الإقليم مطلع العام الحالي بسبب الخلافات على تصدير النفط الكوردي.

وتقول بغداد إنها صاحبة الحق الوحيد في إبرام العقود وتصدير النفط إلى خارج البلاد وهددت بمقاضاة الشركات العالمية التي تشتري النفط المصدر من إقليم كوردستان.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم