المقالات


(بغداد- السفير نيوز )

كشف مصدر امني مطلع في محافظة الانبار غربي العراق، الجمعة، ان القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي كلف قائد عمليات الانبار الجديد اللواء الركن قاسم المحمدي بقيادة اكبر عملية عسكرية في المحافظة لتطهيرها من عناصر تنظيم "داعش

وقال المصدر، "، أن "جميع التحضيرات الخاصة بالعملية العسكرية جهزت وما تبقى هو استكمال تدريب نحو 3000 الاف عنصر من عشائر الانبار في القواعد العسكرية في المحافظة لتبدأ ساعة الصفر".
واشار المصدر الى ان "العملية العسكرية المقرر ان تنطلق قريبا ستكون شاملة لجميع المناطق التي يتواجد فيها عناصر داعش لشرقي وغربي الرمادي وصولا الى الحدود الادارية لمحافظة صلاح الدين".
وبين المصدر الامني أن "التعزيزات العسكرية الخاصة بالاسلحة والاعتدة وصلت الى القطعات العسكرية التي تتهيأ لشن العملية العسكرية التي سيشارك فيها طيران الجيش العراقي بالتنسيق مع الطيران الحربي الغربي".
وكلف العبادي يوم امس الاول قائد الفرقة السابعة في الجيش العراقي المتمركزة في ناحية البغدادي في الانبار بقيادة عمليات الانبار خلفا للفريق رشيد فليح، الذي احيل الى التقاعد ضمن قائمة تضم كبار الضباط في وزارة الدفاع.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم