المقالات


(بغداد- السفير نيوز )

اعلنت وزارة النقل، اليوم السبت، ان وزارة الدفاع هي من اجبر الطائرة الروسية على الهبوط في مطار بغداد، مبيناً ان شحنة الاسلحة الروسية تمت مصادرتها واستخدمت في المعارك ضد عناصر تنظيم داعش الارهابي

وقال وزير النقل باقر جبر الزبيدي في بيان تلقت وكالة السفير نيوزنسخة منه، ان "موضوع الطائرة الروسية ليس له علاقة بوزارة النقل"، مبيناً انها "من وظيفة وزارة الدفاع كون الطائرة تحمل اسلحة وقد هبطت في المدرج العسكري لمطار بغداد ولم تهبط بالمدرج المدني".

واضاف الزبيدي ان "السماح للطائرة الروسية بالهبوط من قبل سلطة الطيران جاء بسبب وجود نص في القانون الدولي – اتفاقية شيكاغو، الذي يجبر سلطة الطيران على السماح للطائرات التي ينفذ وقودها حيث تتعرض لخطر السقوط المتوقع بالهبوط في المطارات اما لإصلاحها او لتزويدها بالوقود و التحليق مرة اخرى". 

واوضح الزبيدي ان "القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي أمر بمصادرة شحنة الاسلحة الروسية حيث تم استخدامها في معاركنا البطولية ضد داعش، فضلاً عن فتح تحقيق بالموضوع .


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم