المقالات


(بغداد- السفير نيوز )

اكدت كتلة الاحرار النيابية ان المرجعية الدينية الرشيدة راضية عن الحكومة الحالية بدليل فتح ابوابها للرئاسات الثلاث ولقائها رؤساء الجمهورية فؤاد معصوم والوزراء حيدر العبادي ومجلس النواب سليم الجبوري .وقال المتحدث باسم الكتلة النائب حسين العوادي في تصريح اطلعت عليه السفير نيوز ان " زيارة الرئاسات الثلاث الى محافظة النجف الاشرف والمرجعية الدينية العليا تأتي في اطار الانطباع الجيد عن الحكومة الحالية ".
واضاف النائب العوادي قائلا " كانت المرجعية قد اغلقت ابوابها ابان فترة الحكومة السابقة تعبيرا عن عدم رضاها ،اما اليوم فقد فتحت ابوابها ؛ لتعطي انطباعا واضحا والضوء الاخضر عن حالة الرضا عن الحكومة الحالية التي تمثل قيادة وطنية منفتحة ". 
وتابع العوادي ان " المرجعية راضية عن الحكومة الحالية وتحاول مد يد العون لها على اعتبار ان البلاد تمر اليوم بأزمات ، اهمها الامنية والاقتصادية ".
ومضى قائلا " وطالما ان العمل هو من اجل البلاد فنحن نتمنى ان تأخذ القيادات العليا في البلاد رأي المرجعية الدينية ؛ لتحقيق الامن والاستقرار والرفاهية للشعب ".
وختم المتحدث الرسمي باسم كتلة الاحرار تصريحه بالقول ان " التكاتف من اجل العراق يسهم بحسم الكثير من الملفات الشائكة لا سيما الامنية ".
واستقبلت المرجعية الدينية خلال الايام الماضية رؤساء الرئاسات الثلاث وهم كل من رئيس الجمهورية فؤاد معصوم ورئيس الوزراء حيدر العبادي ورئيس مجلس النواب سليم الجبوري ، في بادرة لم تصل مع الحكومة والمسؤولين الحكوميين السابقين ، في دليل على انها راضية عن اداء الحكومة الحالية وهي تدعمها بقوة لإنجاحها وبالتالي حفظ البلاد والشعب .انتهى م ح


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم