المقالات


(بغداد- السفير نيوز )

اشتدت حدة المعارك الضارية المندلعة منذ صباح السبت في جنوب مدينة الرمادي التي استولى عناصر تنظيم داعش على بعض أحيائها، قبل عدة أيام حسبما ذكرت مصادر أمنية عراقية.

وتشارك طائرات حربية في هذه المعركة التي تحرز تقدما بطيئا لاستعادة منطقة الحوز التي تمكن المسلحون خلال الأيام القليلة الماضية من فرض سيطرتهم عليها.

وقال الرائد علاء الدليمي من شرطة الأنبار إن "مواجهات عنيفة تجري في أحياء الحوز والبكر والمعلمين (وجميعها في جنوب الرمادي)، بين القوات الأمنية المدعومة من أبناء العشائر وعناصر داعش".

وأضاف أن "الاشتباكات التي اندلعت صباح اليوم، لاتزال مستمرة حتى الآن".

ووصلت تعزيزات عسكرية إضافية إلى مدينة الرمادي التي أصبح مجمعها الحكومي قبل يومين بمرمى نيران داعش.

وقال ضابط في قيادة شرطة الأنبار "وصلتنا أعتدة وأسلحة جديدة تضم صواريخ "إس بي جي 9" المضادة للدروع".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم