المقالات

 

{بغداد :السفير نيوز}

ناقش رئيس الجمهورية فؤاد معصوم اليوم الخميس ، مع رئيس مجلس القضاء الأعلى مدحت المحمود الأمور العامة في البلاد من النواحي السياسية والامنية والقضائية وكيفية تعضيد التعاون والتنسيق بين المؤسسات العليا للدولة بما فيها مجلس القضاء الأعلى.

وذكر بيان رئاسي تلقت وكالة السفيرنيوز نسخة منه اليوم الخميس ان" معصوم استقبل في قصر السلام ببغداد رئيس مجلس القضاء الأعلى وفي مستهل اللقاء، تمت مناقشة الأمور العامة في البلاد من النواحي السياسية والامنية والقضائية وكيفية تعضيد التعاون والتنسيق بين المؤسسات العليا للدولة بما فيها مجلس القضاء الأعلى".

وشدد الرئيس معصوم على ضرورة بذل الجهود من اجل تطوير السلك القضائي من خلال الإستفادة من الخبرات القانونية للبلدان المتطورة وإعتماد مبدأ النزاهة والمهنية في العمل القضائي".

واضاف ان" الجانبين اكدا على أن لا يجري إعتقال أي شخص خارج الأطر القانونية المعمول بها ترسيخاً لاستقلال القضاء وسيادة القانون بالشكل الذي يكفل دعم المصالحة الوطنية وتحقيق العدل و ضمان حقوق المواطنين المشروعة في العيش الحر الكريم".

من جانبه عبر مدحت المحمود عن شكره لرئيس الجمهورية ، مؤكداً اهمية دعم عمل القضاء كونه رمز الدولة وحامي الدستور والقانون في البلاد


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم