المقالات

 

 

{بغداد :السفير نيوز}

أوصت محكمة التحقيق المركزية المتخصصة بالنظر في قضايا الإرهاب والجريمة المنظمة، قضاتها بضرورة الإسراع في حسم قضايا الموقوفين لتشابه الأسماء.

وقال القاضي عبد الستار بيرقدار المتحدث الرسمي للسلطة القضائية في بيان له تلقت وكالة السفيرنيوز نسخة منه إن "القضاة في محكمة التحقيق المركزية عقدوا اجتماعا ناقش أموراً عدة منها التركيز على إعطاء الأولوية لحسم وتقرير مصير المواطنين الذين تتشابه أسماؤهم مع متهمين هاربين".

وأضاف بيرقدار أن الاجتماع وجّه أيضاً بـ"سرعة إحالة المتهمين على محكمة الجنايات ممن اعترفوا على حوادث عدة واكتمل التحقيق في إحداها"، مشيرا إلى أن "هذا الإجراء يأتي من أجل سرعة إنجاز القضايا".

وذكر بيرقدار انه "تم التأكيد خلال الاجتماع على تسجيل القضايا ومذكرات القبض لدى المحكمة وحث القائمين بالتحقيق على الإجراء نفسه ومحاسبة المقصر"، لافتاً إلى انه "تم التوجيه بأن يكون تعميم مذكرات القبض عن طريق كتب صادرة من هذه المحكمة حصرا لتلافي تعميم مذكرات قبض غير مستوفية للشروط القانونية".

وبيّن بيرقدار أن "القضاة المجتمعين ناقشوا عملية مفاتحة المديرية العامة للاستخبارات ومكافحة الإرهاب بخصوص تزويد المحاكم بأصل الإخبارات عن الحوادث الإرهابية باعتبارها المديرية الأم لجميع مديريات التحقيق".

وخلص المتحدث الرسمي للسلطة القضائية إلى القول إن "الاجتماع طرح متطلبات المحامين كتسهيل اطلاعهم على الأوراق التحقيقية وتسهيل تصديق الوكالات الجزائية وغيرها من الأمور التي طرحت خلال الاجتماع مع غرفة انتداب محامي المحكمة"


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم