المقالات

{بغداد:-السفير نيوز}

أعلن وزير المالية، هوشيار زيباري، ان وزارته ستلجأ الى زيادة الضرائب وفرض الرسوم الكمركية على البضائع التي تدخل البلاد، من أجل تقليل نسبة العجز في الموازنة.

وقال زيباري في تصريح صحفي للسفيرنيوزاليوم السبت إن: 'الوزارة تعمل على تقليل العجز في موازنة 2015 من خلال إيجاد بدائل غير نفطية كزيادة الضرائب وفرض تعريفات كمركية على بعض البضائع الداخلة الى البلاد، مبيناً أن هذا الأجراء تتبعه دول عدة تعتمد على الضرائب في موازناتها، كبريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية' .

وبيّن زيباري ان وزارته ستعمل بإتجاه الضغط على النفقات الخاصة بالموازنة، لتقليل العجز، الا إن هذا الضغط لا يشمل الدواء والغذاء'.

وأكد زيباري أن 'بداية العام المقبل ستكون هناك موازنة بعد ان تكمل اللجنة الوزارية ضغط الموازنة وتقليل العجز وتسليمها الى مجلس الوزراء لإقرارها وإرسالها الى مجلس النواب للتصويت عليها'.

وكانت المسودة تستند الى سعر 70 دولاراً للبرميل الواحد، لكن اسعار النفط هوت الى ما دون 60 دولارا للبرميل. ويعتمد العراق على ايرادات النفط لتمويل 95 في المائة من دخل الموازنة

 


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم