المقالات


(بغداد- السفير نيوز )

قال وزير الخارجية إبراهيم الجعفري السبت إن العالم اتجه الآن إلى العراق وبدأ يحس أن طبول الحرب قد قرعت.

وقال الجعفري على هامش لقائه رئيس اللجنة المالية في الكونغرس الأميركي السيناتور بات روبرتس، إن "العالم اتجه الآن إلى العراق، وبدأ يحس أن طبول الحرب قد قرعت".

واضاف أن "العمل الإرهابي في العراق لا يقف عند حدود العراق، فالعالم أمام محنة بدأت على الأرض العراقية بشكل فاقع، وصارخ، لكنها تهدد دول العالم أجمع".

ودعا إلى "ضرورة انضمام دول العالم إلى الإرادة العراقية، بل الإرادة الإنسانية، وتضافر الجهود لمواجهة خطر داعش".

وقال إن "المعركة على الأرض العراقية مشتركة، والحدود الجغرافية لا تحول دون التعامل، والتعاطي معها على أنها حقيقة إرهابيّة".

وأضاف الجعفري أن "قضية داعش أمر تتداخل فيه الإرادات الداخلية والخارجية إقليمية أو دولية"، مشيرا إلى أن "العراق يبحث عن المشترك سواءً كان في تحقيق المصالح، أم المخاطر".

من جانبه، أكد رئيس اللجنة المالية في الكونغرس الأميركي السيناتور بات روبرتس أن بلاده "مستمرة في دعم ومساندة العراق في حربه ضد الإرهاب"، مشيراً إلى أنه سيدعو "الكثير من المسؤولين الأميركيين لزيارة العراق، والاطلاع على الإنجازات التي تحققها الحكومة".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم