المقالات

 

{بغداد:-السفير نيوز}

وصف رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني الاجواء السياسية السائدة في العراق بانها جيدة.وقال لاريجاني في تصريح صحفي فور وصوله الى مطار "مهرآباد" بطهران مساء الجمعة، في ختام جولته الاقليمية التي شملت سوريا ولبنان والعراق واستغرقت 6 ايام ان " الاجواء السياسية السائدة في العراق بانها جيدة، لافتا الى النجاحات التي تحققت ضد جماعة داعش الارهابية وتحجيم سيطرتها في العديد من المناطق.
ونوه الى زيارته للمراقد المقدسة في سوريا والعراق، مشيرا الى لقاءاته التي وصفها بالجيدة مع العلماء ومراجع الدين.
واستعرض رئيس مجلس الشورى الاسلامي جانبا من نتائج جولته خلال لقاءاته مع كبار المسؤولين في الدول الثلاث.
ووصف لاريجاني المواكبة بين الدول الثلاث سوريا والعراق ولبنان وبين ايران بانها مناسبة واضاف، لقد تم البحث خلال الاجتماعات حول الارهاب حيث شكلت هذه القضية جانبا مهما من المحادثات.
واوضح رئيس مجلس الشورى الاسلامي بان الاوضاع الامنية في سوريا اصبحت افضل من السابق وقال، ان خطوات ايجابية ماضية الى الامام قدما قد اتخذت في هذا البلد.
واكد لاريجاني بان الاجواء في لبنان جيدة واضاف، لقد تمت السيطرة على تحركات الارهابيين في هذه الدول ولهذا السبب اصبحوا غير قادرين على ان يفعلوا شيئا


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم