المقالات

 

{بغداد:-السفير نيوز}

وصف وزير الدفاع خالد العبيدي نتائج زيارته لايران بـ"الايجابية".

وقال العبيدي في تصريح صحفي عقب لقائه نائب القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامیة في ايران العمید حسین سلامي في طهران الاربعاء "كانت زیارة الوفد العسكري العراقي الی طهران، حققت نتائج ایجابیة من هذه اللقاءات وادرکنا بوضوح بان اشقاءنا الایرانیین علی استعداد تام لمد ید العون لنا، ونأمل بان تكون حصیلة هذا التعاون هو الانتصار علی الارهابیین التكفیریین".

وأكد العبيدي "بان العراق وايران یدرکان مؤامرات الاعداء المشترکة جیدا "مشيرا الى ان"داعش یشكل خطرا کبیرا للعالم الاسلامي ونحن نحارب الارهابیین التكفیریین نیابة عن المسلمین جمیعا".

وقال وزیر الدفاع العراقي، انه "في مثل هذه الظروف التجأنا الی ایران کبلد صدیق وشقیق للعراق في المنطقة ولا سبیل سوی التعاون والتلاحم لمواجهة هذه المؤامرة الكبرى".

وكان وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي قد بدأ زيارة الى ايران في التقى خلالها بكبار القادة والمسؤوليين الايرانيين بحث معهم التعاون الثنائي في محاربة الارهاب.

ووقع العبيدي مع نظيره الايراني العميد حسين دهقان مذكرة تفاهم في للتعاون الدفاع وتنفيذ التفاهمات الثنائية


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم