المقالات


(بغداد- السفير نيوز )

كشفت اللجنة الامنية في مجلس محافظة صلاح الدين، السبت، ان طائرات مجهولة القت اسلحة وعتاداً لتنظيم "داعش" الارهابي الجبان جنوب شرق تكريت، مبينةً ان هناك دولا تريد ان تبقي العراق تحت احتلال "داعش".

وقال رئيس اللجنة جاسم الجبارة في حديث صحفي ان "مصادرنا الاستخبارية تلقت انباء تفيد بقيام طائرات مجهولة بالقاء اسلحة وعتاد الى تنظيم داعش الارهابي الجبان بالقرب من شركة الدواجن في قضاء الدور (25 كم جنوب شرق تكريت)".

واضاف الجبارة أن "هذه الحالة ليست الاولى حيث سبق وان ألقت طائرات مجهولة أسلحة وعتاد لتنظيم داعش الارهابي في منطقة يثرب جنوب تكريت ومناطق متعددة من صلاح الدين وكذلك في الموصل"، مشيرا الى "اننا لم نعرف لمن تعود الطائرات المجهولة لغاية الان".

وتابع الجبارة ان "هناك دولا تريد ان تبقي العراق تحت احتلال داعش وتريد ان تبقي الإرهاب في العراق من خلال إدامة الحرب عبر أسعار الوقود إضافة الى مد الإرهاب بالأسلحة والعتاد بعد الانتصارات التي حققتها القوات الأمنية والحشد الشعبي"، لافتا الى ان "مثل هكذا حالات زوبعة في فنجان وان معركتنا مستمرة وهدفها النصر".

يذكر أن عدداً من وسائل الإعلام المحلية نشرت، في (26 كانون الأول 2014)، مقطع فيديو يعرض قيام إحدى طائرات التحالف الدولي المناهض لـ"داعش" بإسقاط بالون لم يعرف لغاية الآن محتواه على منطقة الخضيرة الشرقية جنوبي صلاح الدين.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم