المقالات

 

{بغداد:-السفير نيوز}

بحث رئيس الجمهورية فؤاد معصوم  اليوم الاحد مع رئيس الوزراء الاسترالي توني أبوت العلاقات الثنائية بين البلدين .

وذكر بيان رئاسي تلقت وكالة السفيرنيوز نسخة منه ان" معصوم استقبل في قصر السلام ببغداد أبوت والوفد المرافق له وفي مستهل اللقاء رحب رئيس الجمهورية برئيس الوزراء وهنأه وأعضاء الوفد بمناسبة بدء العام الجديد متمنيا للجميع عام خير ونجاح ولشعب استراليا الصديق اضطراد التقدم والسلام".


كما أثنى الرئيس على الدور الحيوي لأستراليا في دعم العراق في مجال المساعدات الانسانية والجهد العسكري وهو يخوض حربه ضد الارهاب".

وأكد أن العلاقات المتنامية بين البلدين ستتعزز أكثر حيث يحفظ العراقيون لأستراليا دورها الداعم والمساند وبما يجعل منها دولة حليفة سواء في القضاء على الدكتاتورية والحرب ضد الارهاب أو في بناء واعمار العراق".

من جانبه عبر رئيس الوزراء الضيف بحسب البيان عن تقدير الشعب الأسترالي واهتمامه بالدور الكبير الذي يقوم به العراقيون في العمل من أجل القضاء على الارهاب، مشيراً إلى أن ما عاناه العراق جراء جرائم الارهاب هو موضع اهتمام الأستراليين وحرصهم على دعم وتعزيز الموقف العراقي".

وأكد أبوت في حديثه مع  الرئيس أن حرب العراق مع الارهاب هي ليست حرب العراق فقط وإنما هي حرب العالم كله ضد الخطر الارهابي الذي يتهدد الجميع".

واشار البيان الى ان" الجانبين بحثا التطورات السياسية في العراق في ظل تشكيل حكومة تحظى بتمثيل شامل ومن خلال جهود رئاسة الجمهورية في العمل المستمر للتقريب بين الجميع وتهيئة أسباب مصالحة وطنية حقيقية".

وكان رئيس الوزراء الاسترالي توني ابوب وصل صباح اليوم الى العاصمة بغداد


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم