المقالات

{بغداد:-السفير نيوز}

طالبت النائبة عن ائتلاف دولة القانون نهله الهبابي، الأربعاء، الحكومة بفتح تحقيق عاجل بقضية هدم الدور ومنع أبناء قضاء جلولاء في ديالى من العودة الى مناطقهم، فيما حذرت من حصول تغيير ديمغرافي في تلعفر وجلولاء وسنجار.

وقالت الهبابي في بيان تلقت "السفيرنيوز" نسخة منه، إن "على الحكومة فتح تحقيق بأسرع وقت كوننا نخشى من حصول تغيير ديمغرافي في تلعفر وجلولاء وسنجار ومنع أهلها من الدخول اليها بعد تحريرها"، معتبرة أن "قضاء جلولاء خير دليل على ذلك".


وطالبت الهبابي الحكومة بـ"عدم النظر الى هذا الموضوع بشكل عابر، بل يجب أن يكون موضع اهتمام الجميع"، مبينة أن "نواب محافظة ديالى الذين صرخوا عدة مرات بحجة الدفاع عن أبناء المحافظة، عليهم عدم كتم أصواتهم بسبب المصالح الشخصية والحزبية".

وكشف وزير الدولة لشؤون المحافظات ومجلس النواب احمد الجبوري، الاثنين (12 كانون الثاني 2015)، عن قيام قوات البيشمركة بتدمير 700 منزل في ناحية جلولاء شمال شرق بعقوبة بعد انتهاء المعارك فيها، وفيما حذر من أن البلاد ستمر بما سماه "داعش آخر" بعد تحرير المناطق التي يسيطر عليها التنظيم، اعتبر أن محافظة الانبار غير مؤهلة لإقامة الإقليم وأن كل عشيرة فيها تحتاج لدولة.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم