المقالات

 

 

{بغداد:-السفير نيوز}

عد نائب رئيس الوزراء بهاء الاعرجي، وقوف المجتمع الدولي الى جانب العراق في حربه التي يخوضها ضد عصابات داعش الارهابية واجبا وليس فضلا او منّة.

وقال الاعرجي في بيان تلقت وكالة السفيرنيوز، نسخة منه اليوم، الاربعاء ان "العراق اليوم يُحارب الإرهاب نيابة عن العالم، لذلك إن وقوف المُجتمع الدولي مع العراق في حربه ضد عصابات داعش ليس فضلاً منه أو مِنة، وإنما واجب بإعتبار إن هذا الإرهاب بات يهدد كل العالم وأحداث فرنسا المؤسفة الأخيرة هي دليل على ذلك".

واضاف "إن كان البعض يتصور أن داعش جزءٌ مِن الإسلام فهو واهِم، كون هذه العصابات تستهدف جميع الأديان السماوية بل جميع الإنسانية، والشاهد على ذلك أعمالهم الشنيعة وجرائمهُم البشعة".

وتابع الاعرجي ان "شعبنا العراقي وبكل مكوناته قد فاجأ المُجتمع الدولي بالإنتصارات الكبيرة التي حققها على عصابات داعش، وسوف يشهد العراقيون جميعاً إنتصارات أكبر وأكثر حتى تحرير العراق كاملاً من رجس هذه العصابات".

ويشار الى ان القوات الامنية العراقية بمساندة الحشد الشعبي والعشائر، تشن معارك واسعة في محافظات الانبار، وصلاح الدين، وديالى، لتطهير مناطقها من ارهابيي عصابات داعش.

ويذكر ان اكثر من 60 دولة عربية واجنبة شكلت منذ اب الماضي 2014، تحالفا بقيادة الولايات المتحدة الامريكية لضرب عصابات داعش في العراق وسوريا


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم