المقالات

 

{بغداد:-السفير نيوز}

اكد النائب عن التحالف الكردستاني جمال كوجر،  ان اصدار مجلة شارلي ايبدو الفرنسية اساءة اخرى لمقام الرسول[ًص] تستفز الامة الاسلامية بأكملها، مبيناً ان العمل يستفز العقول غير الناضجة التي تسعى لاستخدام العنف . 

وقال كوجر للسفيرنيوز اليوم الخميس  ان "الدين الاسلامي لا يسيء ولا يحبذ الاساءة الى الاخرين"، عاداَ من يقوم بالقتل بأسم الاسلام "مؤامرة تخوضها جهات خاصة للنيل من الاسلام والمسلمين"، مشيراً الى ان "هناك الاف المسلمين يقتلون يومياً دون ردود افعال من الاخرين". 

واضاف كوجر ان "الاساءة من قبل البعض للاخر، ولاسيما تجاه الاسلام،  اعطى صورة مشوهه عن ديننا الحنيف"، مؤكداً ان "الجهات المتطرفة هي من يستفاد من تلك التوترات بين المسلمين وغيرهم، فضلاَ عن التيارات الالحادية"، منوهاً الى ان "غالبية المسلمين يتبعون مرجعيات وسطية معتدلة". 

ويعتبر تصوير النبي محمد[ًص] أمرا محرما عند معظم المسلمين، بصرف النظر عما إذا كان التصوير مسيئا أم لا، إذ يرى كثيرون أن رسم النبي يتعارض مع دعوته لتوحيد الله، لكن الصحيفة لم تكن مهتمة بهذه الحساسية الدينية، وعمدت خلال الفترة الماضية إلى نشر أكثر من صورة للنبي تظهره بمظهر سلبي


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم