المقالات



(بغداد- السفير نيوز )

كشف النائب عن ائتلاف دولة القانون موفق الربيعي، الجمعة، أن واردات تنظيم "داعش" انخفضت إلى 750 الف دولار يومياً، بعد أن بلغت الإيرادات بين 5 - 3 مليون دولار في حزيران الماضي، لافتاً إلى أن التنظيم يعيش حالة من "الفوضى والتخبط" في مدينة الموصل، بسبب الانتصارات التي تتحقق على يد القوات الامنية.

وقال الربيعي في بيان تلقت "السفير نيوز"، نسخة منه، إن "إيرادات عصابات داعش النفطية انخفضت بشدة عما كانت عليه في حزيران الماضي، بعد استهداف قوات التحالف الدولي، مواقع إنتاج النفط شمال البلاد، وتحديد حركة الناقلات الحوضية النفطية من العراق إلى سورية ومنها إلى تركيا، على الرغم من إضافة تلك العصابات لمصادر غير نفطية لتمويله، إلا أنها لم تعوض خسارته، بسبب الضربات الجوية، والانتصارات التي تحققها قواتنا الباسلة".

واضاف أن "داعش في وضع صعب جداً، بعد الانخفاض الشديد في مصادر تمويله من تهريب النفط العراقي من شمال البلاد إلى سوريا، بعد قصف العديد من طرق التهريب من التحالف الدولي على مدى الأشهر الماضية"، مبينا ان "التقارير الأمنية والاستخبارية العراقية، تشير إلى أن داعش يحصل حاليا على إيرادات مالية تتراوح بين 500 و750 ألف دولار يوميا فقط".

يشار الى ان تنظيم "داعش" يقوم بتمويل عملياته "الارهابية" عن طريق سرقة وتهريب النفط الخام من حقول المناطق التي يسيطر عليها، وبيعها بسعر "بخس"، كما يلجأ التنظيم الى عمليات ابتزاز المواطنين واجبارهم على دفع الاتاوات.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم