المقالات


(بغداد- السفير نيوز )

أكد نائب رئيس الوزراء بهاء الاعرجي، الثلاثاء، أن مشروع قانون الخدمة الاتحادي الذي وافق عليه مجلس الوزراء بجلسة اليوم، يلغي جميع قرارات "مجلس قيادة الثورة" المنحل بخصوص الخدمة المدنية، فيما اشار الى ان المشروع يعطي الأولوية في التعيين لعوائل الشهداء وضحايا الإرهاب.

وقال الاعرجي في بيان تلقت "السفير نيوز" نسخة منه إن "مجلس الوزراء قرر، في جلسته المنعقدة اليوم الثلاثاء، الموافقة على مشروع قانون الخدمة المدنية الإتحادي وإرساله إلى مجلس النواب لإستكمال الإجراءات التشريعية"، مبيناً ان "القانون النافذ لا يفي بالغرض".

وأوضح أن "مشروع القانون الحالي يمتاز بالفصل بين النصوص القانونية والتعليمات بخصوص الخدمة المدنية"، مشيراً الى أن "المشروع يعطي الاولوية في التعيين لعوائل الشهداء وضحايا الارهاب".

وأضاف ان "المشروع يلغي جميع قرارات مجلس قيادة الثورة المنحل بخصوص الخدمة المدنية وكذلك أوامر سلطة الإئتلاف بهذا الخصوص، ويعتمد المهنية في التعيين من خلال إجراء الإختبار ومراعاة الإختصاص".

وتابع الاعرجي ان "المشروع يؤسس نظاماً للخدمة المدنية على المستوى الإتحادي والمحلي للتمييز بين الخدمتين"، موضحاً ان "المشروع يمتاز بتوحيد النظام القانوني الذي يحكم الوظيفة العامة ومواكبة التطور الذي شهدته أنظمة الخدمة المقارنة".

يذكر ان مجلس الوزراء قرر، اليوم الثلاثاء (20 كانون الثاني 2015)، الموافقة على مشروع قانون الخدمة المدنية الاتحادي واحاله الى مجلس النواب.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم