المقالات


(بغداد- السفير نيوز )

تتجه الانظار الى محافظة صلاح الدين حيث تلوح الاستعدادات باندلاع معارك عنيفة في الأيام المقبلة عندما تشرع القوات العراقية بشن هجوم لاستعادة مدينة تكريت مركز المحافظة.

وأعلنت اللجنة الامنية في مجلس صلاح الدين عن الانتهاء كليا من جميع الاستعدادات اللوجسيتية لانطلاق عملية تحرير المدينة.

وقال عضو اللجنة خالد الخزرجي"، إن "قيادة علميات صلاح الدين وقيادة الشرطة والحشد الشعبي استكملوا استعداداتهم لبدء عملية تحرير تكريت وسط انهيار كبير للارهابيين وفقا للمصادر الامنية من داخل المدينة".

واضاف الخزرجي "لا نتوقع ان تكون المعركة صعبة لوجود انهيار في صفوف عناصر تنظيم داعش اضافة الى هروب قيادات التنظيم خلال الاسابيع الماضية من مدينة تكريت مع اقتراب تنفيذ العملية العسكرية".

وتمكنت القوات الامنية من دحر عناصر تنظيم "داعش" في الاقضية والنواحي الجنوبية من تكريت وتجري استعداداتها حاليا لتحرير ناحيتي العلم والدور تمهيدا لدخول مدينة تكريت التي شهدت خلال الايام الماضية فرار العشرات من المتشددين.

ومن المؤمل ان تشارك قوات الجيش والشرطة وعناصر الحشد الشعبي في العملية العسكرية لاستعادة تكريت،


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم