المقالات


(بغداد- السفير نيوز )

طالب مجلس محافظة الأنبار، السبت، وزير الدفاع خالد العبيدي بالاستقالة من منصبه عقب مقتل اثنين من أبناء العشائر، محملاً إياه مسؤولية تلك "الانتهاكات".

وقال رئيس المجلس صباح كرحوت في تصريح اطلعت عليه السفير نيوز"، إن "على وزير الدفاع خالد العبيدي ان يقدم استقالته"، محملاً إياه "مسؤولية الانتهاكات الأمنية في الأنبار من قتل لأبناء المحافظة من قبل أبناء الحشد الشعبي".

وطالب كرحوت الحشد الشعبي بـ"الاعتذار لأبناء الانبار لما لحق بهم من أذى نتيجة الأفعال التي ترتكبها"، على حد قوله.

يذكر أن القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي أمر، اليوم السبت، بالتحقيق بجريمة قتل مواطنين اثنين في مدينة الرمادي، معتبراً أن هذه الجريمة يراد منها زرع الفتنة بين المواطنين وشغلهم والقوات الأمنية عن مقاتلة "داعش".

وشهدت محافظة الأنبار، مساء أمس الجمعة (6 شباط 2015)، قيام مجموعة مسلحة بقتل اثنين من ابناء العشائر في منطقة السجارية شرقي الرمادي، بحسب مصدر امني.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم