المقالات



(بغداد- السفير نيوز )

أكد عضو الهيئة القيادية في المجلس الاعلی الاسلامي العراقي السيد صدر الدين القبانجي ان خط المجلس الاعلی هو خط المرجعية الدينية الرشيدة , مؤكدا ان المجلس الاعلى لايفكر باستلام الحكم بمقدار ما يفكر بأن يكون الشعب هو الذي يدير دفة الحكم في ظل توجيهات المرجعية الدينية .

وقال السيد القبانجي خلال تفقده الدورة التنموية التي اقامها المجلس الاعلى في النجف الاشرف ان " جمعا من تلامذة الشهيد الصدر وعلی رأسهم شهيد المحراب {قدس} هم الذين قاموا بتأسيس هذا الكيان لملء الفراغ القيادي " .
وتابع " لقد شهد المجلس الاعلی مخاضات في مسيرته لكنه استطاع ان يتواصل مع الشعب وهمومه ، كما تواصل مع المجتمع الدولي حتی نجح في تعبئة الامة فكانت الانتفاضة الشعبانية عام 1991م ، ونجح في تعبئة المجتمع الدولي حتی اطيح بالنظام البعثي عام 2003 " .
واشار الی اول لقاء مع الامام الخميني {قدس} حين قال ليكن مجلسكم الاعلی هذا مجلسا الهيا .
واكد انه ما تزال هذه الكلمة هي شعارنا وجوهر حركتنا في المجلس الاعلی فارتباطنا بالله هو شرط نجاحنا ، والمجلس لا يفكر باستلام حكم بمقدار ما يفكر بأن يكون الشعب هو الذي يدير دفة الحكم في ظل توجيهات المرجعية الدينية الرشيدة .


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم