المقالات



(بغداد- السفير نيوز )

قال وزير الخارجية العراقية إبراهيم الجعفري خلال استقباله الخميس سفير أفغانستان في العراق عبد الجميل برواني إن "الارهاب" لم يبدأ من العراق وربما لن ينتهي فيه، مشددا على أن "داعش" لا يمت للإسلام بصلة.

وأفاد بيان لوزارة الخارجية  تلقت وكالة السفير نيوز نسخة منه " بأن الجانبيان بحثا العلاقات بين العراق وأفغانستان، وآليّات فتح آفاق التعاون المُشترَك بما يخدم مصالح البلدين.

وقال الجعفري خلال اللقاء إنَّ "الإرهاب لم يبدأ في العراق ورُبّما لن ينتهي فيه؛ فكلُّ دول العالم تُمثـِّل ساحة لجرائمه".

وشدد على أنَّ "داعش اليوم يُمثـِّل ظاهرة شذوذ تحاول إشاعة ثقافة التجرُّد من الطبع الإنسانيِّ، ونشر الدمار، والتخريب، والوحشيّة".

وأضاف ان "العالم يُدرك اليوم أنَّ عصابات داعش لا تمتُّ للإسلام بأيّة صلة، وأنَّ الإسلام يُحرِّم سفك الدم، وهتك الحُرُمات، و هدر الثروات".

وأشار وزير خارجية العراق إلى "أهمّيّة تفعيل الجهد الدبلوماسيِّ، والاتفاقات بين العراق وأفغانستان؛ لتعزيز العلاقات في مجال الأمن، والاقتصاد، والسياحة، والخدمات".

من جانبه أكّد سفير أفغانستان في العراق عبد الجميل برواني أنَّ بلاده تسعى لتنشيط العلاقات مع العراق مع توافر الفرص في المجالات الاقتصاديّة، والاستثماريّة، والسياحيّة.

وأضاف، بحسب البيان، أنه يحثُّ رجال الأعمال، والتجار على العمل في العراق.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم