المقالات

 

 

{بغداد:-السفير نيوز}

قال المحلل الامني هشام الهاشمي، ان موعد تحرير الموصل المعلن من قبل الولايات المتحدة الامريكية محتمل وغير مؤكد.

وقال الهاشمي لوكالة السفيرنيوزاليوم السبت، ان "المواقيت التي تضعها امريكا لانطلاق عملية تحرير الموصل، محتملة وغير اكيدة اذ انها حددت سابقا اكثر من جدول منها الربيع القادم ومنها في تموز".

واضاف ان "هذه الجدولة تمثل احتمالات ترتقي الى عدم القناعة وذلك لان معسكر تحرير نينوى والذي هو عبارة عن ثلاث اماكن، ولم يتم تدريب اكثر من خمسة الاف والمتفق هو عشرة الاف".

واشار الى انه "متى ما حدثت اتفاقات سياسية وغرفة عمليات مشتركة بين البيشمركة والقوات الاتحادية والحشد الشعبي ومعسكر تحرير نينوى يمكن ان يكون هناك ساعة متفق عليها، فيما اذا كان الغطاء الجوي من التحالف الدولي منسجم مع هذه الغرفة".

وكان عضو لجنة الامن والدفاع النيابية نايف الشمري، اوضح اليوم، ان القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي والقادة العسكريين العراقيين هم من يحددون موعد انطلاق عملية تحرير محافظة نينوى.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم