المقالات


(بغداد- السفير نيوز )

دعا ممثل المرجعية الدينية العليا بالنجف اليوم الجمعة، الحكومة العراقية الى عدم تخفيض مخصصات البعثات الدراسية، فيما طالبت بالاهتمام بالقطاع الخاص وتوفير جميع التسهيلات له لكي يأخذ دوره في تنشيط الاقتصاد ويستوعب العاطلين من الخرجين وغيرهم، شددت ايضاً على الاهتمام بالزراعة والعاملين في هذا المجال وعدم اغراق الاسواق المحلية بالمنتجات المتوفرة في البلد.

وقال ممثل المرجعية الدينية السيد احمد الصافي في خطبة صلاة الجمعة في صحن الامام الحسين (ع)، إنه في "الفترة الاخيرة كثرت الشكاوى من الطلبة المبتعثين الى الخارج حول تخفيض رواتبهم، وانها اصبحت لاتغطي نصف متطلباتهم".

وبيّن ان هؤلاء الطلبة "لهم الحق في بناء البلد من خلال ما اكتسبوه في دراستهم وما بذلوه من جهد في هذا المجال، والدولة عليها الالتزام بما قطعته على نفسها من توفير المخصصات المالية لهم ورعايتهم".

ودعا الصافي الحكومة الاتحادية الى اعادة النظر في بعض القرارات التي تسببت بتخفيض المخصصات المالية لطلبة البعثات الدراسية جراء العجز الحاصل في الموازنة المالية، موضحاً ان خفض مخصصاتهم يؤدي ضعف قدرة المبتعثين في مواصلة دراستهم.

وبشأن مشكلة البطالة المتفشية بالمجتمع شدد ممثل المرجعية الدينية على ضرورة "السعي الحثيث من اجل حلّها"، مضيفاً ان هذا الامر "من مسؤوليات اهل القرار في البلاد".

وقال إن "السعي للاهتمام بالقطاع الخاص وتحويل كثير من الانشطة الموجودة في القطاع العام عليه له مردودات ايجابية كثيرة منها استيعاب الخريجين والعاطلين عن العمل، ويخفف الكثير عن كاهل الدولة".

واشار الى ان "هناك بعص الصعوبات التي تواجه القطاع الخاص منها القوانين المخصصة له والتي لا تتماشى مع تطويره وافساح المجال له لكي يأخذ دوره في بناء البلد، والاستفادة لما يوفره في استيعاب الطاقات العاطلة عن العمل".

ودعا احمد الصافي الى الاهتمام بالقطاع الزراعي، ودعم العاملين في هذا المجال، عاداً الحفاظ على الامن الغذائي من الضرورات السيادية التي يجب على الدولة دعمها.

وقال ان من جملة الدعم التي يجب ان توفره الدولة للفلاح عدم اغراق السوق بالمنتوجات الاجنبية في الوقت التي تكون فيها متوفرة محليا بكثرة، مشددا على ضرورة توفير الطمئنية للفلاح عندما يزرع ويستصلح ارضاً.

ولفت الى ان "الحدود لازالت الى اللحظة تدخل ما موجود من منتوجات اجنبية وباسعار تنافسية"، مؤكداً ان "هذا يجعل الفلاح يزهد بارضه ويبحث عن مورد رزق اخر وهذا خطر جدا على الامن الغذائي في البلاد"


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم