المقالات


(بغداد- السفير نيوز )

أعلن نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس أن القضاء على تنظيم داعش الإرهابي في المناطق التي تأتي منها السيارات الملغمة والانتحاريين إلى بغداد بات "قريبا جدا"، وفيما تعهد بالثأر لأرواح شهداء تفجيرات بغداد اليوم، فقد أكد أن الرد سيكون قاسيا في جبهات القتال على العصابات الإجرامية.

 

وقال المهندس في بيان تلقت وكالة السفير نسخة منه، إن قوات الحشد الشعبي تجدد عزمها القضاء على فلول داعش، ودك كل وكر من الإرهاب وخاصة تلك القريبة من العاصمة بغداد، مؤكدا أن "الرد سيكون قاسياً على هذه العصابات الاجرامية في جبهات القتال".

 

وكشف المهندس عن أن "القضاء على داعش في المناطق التي تقع بالقرب من بغداد والتي ترسل السيارات الملغمة والانتحاريين من قبل أبناء في الحشد الشعبي بات قريبا جدا".


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم