المقالات


أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى، الثلاثاء، بتوقف بث اذاعة عصابة "داعش" داخل مدينة الموصل وسط سماع اطلاق نار كثيف في بعض احياء المدينة.

وقال المصدر في حديث صحفي ": إن "بث اذاعة البيان التابعة لعصابة داعش في الموصل قد توقف، اليوم، بصورة مفاجأة، فيما سمع اطلاق نار كثيف في بعض الاحياء دون معرفة الاسباب".

واضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه: ان" هناك حالة من الارباك بدات بارزة على مفارز داعش المنتشرة في الطرقات الرئيسية ما دفع الكثير من المواطنيين الى البقاء في منازلهم خشية من تطورات قادمة".

يشار الى أن مدير اذاعة "داعش" في الموصل ويدعى ابو ايمان العراقي قد هرب، امس الاثنين (19 ايلول 2016)، مع عائلته بشكل مفاجئ الى جهة مجهولة، فيما قامت العصابة بنشر صورته على الطرقات وطلب من الاهالي الابلاغ عن مكان تواجده.

واستولت عصابة "داعش" على عدد من الإذاعات أثناء سيطرته على مدينة الموصل في حزيران 2014، واستخدم بعض أجهزة الإذاعات المصادرة، كما أنشأ أبراج تقوية داخل وخارج المدينة كي يصل بث إذاعته إلى أبعد ما يمكن.

وأغلقت عصابة "داعش"، اليوم الثلاثاء، مداخل الموصل وبدأ باقامة استعراضات فرعية في بعض الاحياء لمنع حصول اي انهيارات داخلية بسبب تداعيات معركة الشرقاط التي انطلقت اليوم.

وتمكنت قطعات القوات الامنية المشتركة، اليوم الثلاثاء، من تحرير قرى الجدعان والعيثة والمسيحلي والسويدان التابعة لقضاء الشرقاط، (45 كم شمال صلاح الدين)، بعد انطلاق العملية من ثلاثة محاور باسناد جوي من قبل طيران القوة الجوية وطيران الجيش.

وسيطرت عناصر عصابة داعش على مدينة الموصل في حزيران 2014، والتي تعد الآن من أهم معاقل التنظيم في البلاد، خاصة بعد أن خسر الكثير من الأراضي التي كان قد سيطر عليها في العراق بعد ذلك التاريخ خلال معارك أدت الى مقتل المئات من عناصره.

 


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم