المقالات

 استنكرت قوات سرايا الجهاد في بيان لها اليوم العدوان والمجزرة  المروعة التي إرتكبتها القوات الاميركية ضد كتائب سيد الشهداء المرابطين عند الحدود العراقية السورية، وجاء في البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ، فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ، وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا)

بقلوب يعتصرها الألم، ونفوس مؤمنة بقضيتنا العادلة والحقة، ترفع قوات سرايا الجهاد قياداتٍ ومجاهدين أحر التعازي الى أبناء شعبنا العراقي وفصائل المقاومة وجميع الاخوة في كتائب سيد الشهداء المظفرة باستشهاد كوكبةٍ من مجاهديها الابطال خلال تأديتهم واجبهم المقدس في المرابطة على حدودنا مع سوريا وبنيران أميركية حاقدة.

ان هذه الجريمة لم تكن الأولى التي ترتكبها القوات الاميركية ضد قوات الحشد الشعبي بل إرتكبت أمثالها في العديد من المواضع والقواطع طيلة أعوام حربنا ضد داعش الارهابية، وإن هذه المجازر الدموية تبررها القيادة الاميركية بأنها أخطاء حربية تارة، وبنيران صديقة تارة أخرى او تنفي ارتكابها. إننا ندعو الحكومة العراقية الى تحمل مسؤولياتها تجاه مثل هكذا جرائم دموية  ترتكب ضد قواتٍ عراقية رسمية تأتمر بإمرة القائد العام للقوات المسلحة العراقية، كما وإننا وبهذا المصاب الجلل وفقدان هذه الكوكبة المؤمنة من مجاهدي كتائب سيد الشهداء نسأل الباري عزوجل ان يتغمد هذه الثلة من الشهداء الابطال بوافر رحمته ويسكنهم فسيح جناته، ويلهم ذويهم الصبر والسلوان إنه سميع مجيب.

وإنا لله وإنا إليه راجعون

قيادة قوات سرايا الجهاد 8/8/201

 


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم