المقالات

{بغداد:-السفير نيوز}

حذرت أمانة بغداد، الأربعاء، أصحاب ورش الحدادة ومعامل إصلاح السيارات من مغبة الاستمرار بمخالفة الضوابط والتعليمات البلدية والبيئية، فيما أكدت استمرار حملتها لإغلاق معارض ومرائب وقوف السيارات التي أنشئت بشكل عشوائي.

وقالت الأمانة في بيان تلقت السفير  نيوزنسخة منه ، إنها حذرت "أصحاب ورش الحدادة ومعامل إصلاح السيارات من مغبة الاستمرار بعملية التجاوز على الأرصفة والشوارع والعبث بمظهر العاصمة الحضاري والجمالي عبر مخالفة الضوابط والتعليمات والشروط الصحية والبيئية المعمول بها".

وأكدت الأمانة تواصل حملتها "المكثفة لإغلاق المعارض والمرائب والساحات التي أنشئت بشكل عشوائي مخالف للقوانين ومن دون استحصال الموافقات الأصولية"، مشيرة إلى أن "مئات المعارض والمرائب تم إغلاقها في الحملة التي نفذت بالتنسيق مع قيادة عمليات بغداد".

وشددت أمانة بغداد على "اتخاذ جميع الإجراءات التي من شأنها الحفاظ على مظهر العاصمة بغداد وتصميمها الأساس ومتابعة جميع الظواهر السلبية، فضلا عن توجيه الدوائر البلدية بوضع حد لها وفق القوانين والضوابط البلدية المعمول بها".

وكان وزير النقل باقر الزبيدي أكد، في (15 آذار 2015)، حرصه على إيجاد آلية تفضي إلى النهوض بأداء مرائب السيارات.


 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.لحقوق محفوظة لوكالة السفيرنيوز

شناشيل  للاستضافة والتصميم